نسبة أشغال مصنع فيات بوهران تجاوزت الـ 70%

كشف والي ولاية وهران سعيد سعيود، عن نسبة تقدم  تجاوزت 70% في أشغال إنجاز مصنع سيارات “فيات” بالمنطقة الصناعية طفراوي غرب وهران.

وأوضح سعيد سعيود في مداخلة ألقاها في ملتقى فعاليات المجتمع المدني، أن وتيرة أشغال إنجاز مصنع مركبات علامة “فيات” لمالكه المجمع الإيطالي “ستيلانتيس” رابع أكبر مجمع لصناعة السيارات في العالم جد متقدمة، تعكس رغبة الدولة في دخول المصنع حيز الاستغلال في موعده المحدد، لبدء إنتاج أوّل سيارة في مطلع ديسمبر المقبل.

وأكد والي وهران أن الأشغال التي تقع على عاتق الجانب الجزائري لهذا المشروع تسير بوتيرة جد متقدمة، حيث تم الانتهاء من أشغال الربط بالكهرباء من قبل شركة سونلغاز ، كمورد حيوي في هكذا حالات مع توصيل المصنع بالغاز والإنترنت، بعدما أخذت الدولة الجزائرية على عاتقها هكذا أشغال لتسهيل دخول المصنع حيز الخدمة في الآجال المحددة.

وبحسب سعيود، فإن بلدية طافراوي حاضنة هذا المشروع الواعد، ستودع بشكل نهائي أزمة العطش التي تعاني منها بمعية المناطق المجاورة لها، مضيفا أن الدولة خصصت ما مقداره 1,7 مليار دينار جزائري للقضاء على نقص المياه في طافراوي في أعقاب تسجيل مشروع حيوي يخص تحويل المياه من قناة معالجة المياه ” الماو ” في المقطع إلى طافراوي عبر بلدية تليلات، حيث سيتسفيد ساكنة المنطقة و الجهات المجاورة من مياه الشرب إضافة إلى المنطقة الصناعية على وجه التحديد.

ولفت مسؤول عاصمة الغرب الجزائري، إلى أنه تم تنصيب ثلاث مؤسسات مؤهلة للقيام بأشغال التهيئة في محيط المصنع مباشرة على مساحة 40 هكتارا، حيث تقوم بتهيئة الطريق وإيصال شبكات الصرف الصحي ومياه الأمطار.

وتقوم الشركة الثانية بنفس الأشغال على مساحة 38 هكتارا في المنطقة المعدة لتوسعة المصنع، أما الشركة الثالثة فتتكفل بتهيئة المنطقة المخصصة لتمركز شركات المناولة على مسافة 42 هكتاراً، مشيرا إلى أن المنطقة الصناعية في طافراوي ، في أمس الحاجة إلى مثل هذا التأهيل الهام لتكون قطبا صناعيا مهما في غرب البلاد عموما .

وإختتم الوالي أن كل الأمور تسير بوتيرة متسارعة حول أشغال إنجاز مصنع فيات وقال: “سنكون على أكثر تقدير جاهزين في الموعد المحدد لتركيب وإنجاز أوّل سيارة فيات في الجزائر”.

ومعلوم أنه يُرتقب أن تشرع الجزائر في تسويق أوّل سيارة لعلامة “فيات” الإيطالية، محلية الإنتاج، مستهل شهر ديسمبر المقبل، وذلك بعد اتفاقية إطار تم إبرامها بين وزارة الصناعة الجزائرية ومجموعة “ستيلانتس” العملاقة للسيارات، تقضي بإنشاء مصنع لصناعة وإنتاج المركبات السياحية والنفعية الخفيفة من علامة “فيات” في الجزائر، وكذا تطوير الأنشطة الصناعية وخدمات ما بعد البيع وقطع الغيار لهذه العامة.

كما أعلن قبل ذلك، الرئيس المدير العام لـ ” فيات الجزائر” ، ومدير “ستيلانتيس” بشمال إفريقيا، حكيم بوطهرة، أن علامة “فيات” ستوفر ما يتراوح بين 10 آلاف إلى 12 ألف سيارة شهريا في شهر جويلية الجاري، وإلى غاية ديسمبر المقبل، تاريخ انطلاق الإنتاج بمصنعها بوهران، استجابة للطلب القياسي على السيارات والذي بلغ أكثر من 20 ألف طلبية سجلتها قاعات عرض العلامة خلال شهرين من انطلاق التسويق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى